Monday, December 19, 2016

فـ تفتت من قطعه قطع


سقط..فـ انكسر
و بعد أن انكسر،،
حزن
ليلاً نهاراً
أمسه كـ غده...
يُحاول جمع نفسه
يُلصق نفسه بـ نفسه
لا يعود كما كان،،
يعود للحزن..
فـ تفتّتٓ مِن قِطعهُ قطع،
صمت،،
الذي تغير فقط! انه أصبح قطع مختلفه متفرقه،،
قرر أن يتعرف على نفسه...
وما تعرف عليه هو! ..عندما تتراقص أشعة الشمس حوله! تصبح قطعهُ خيالية الجمال...و في الليل،، يرى السحرُ بعينه بعد عزف ضوء القمر عليه..
فـ اكتشف،
أجمل ما حدث له يوماً هو سقوطه،، انكساره
و أيقن..
كلما سقط ما تبقى منه من قطع مكتمله،
يصبح أجمل فـ أجمل، يشعُر أكثر ثم أكثر،، و يأسرّ أكثر و أكثر...

No comments:

Post a Comment