Friday, April 14, 2017

تخلصت مِن إيماني؛

 
مافي شي مضمون ابـ هالكون.
الشي الوحيد اللي مايتغير أهو التغير نفسه،
كنت أسوي كل شي؛
علشان أكون مضمونه، حق نفسي...ابـ كل تغير

أول شي سويته!
تخلصت من إيماني بقوانين الكون و البشر،

تخلصت مِن فكرة "شنو المفروض و منو شنو بيقول و منو ابـ يمنعني من شنو"

"كُن فيكون"
"ادعوني أستجيب"
..."دع الامور تجري في اعنتها ونم نوما قريرا هانيء البال.فما بين طرفه عين وانتباهتها يغير الله من حال الى حال" الامام علي ع

و آمنت ابـ هالوعود..

صرت أهتم ابـ شنو ابي
شنو نيتي من كل شي..
شنو رغبتي
بعيداً عن يقين بشري "يقول مستحيل يصير".

أدعي باللي ابي؛
أطلبه..
وأنا كلي ثقة بالاستجابه..

من أصغر شي يرغب فيه قلب انسان مثلي
ليه أعظم شي؛ ممكن يتخيلة انسان مثلي...

يمكن أكون للبعض غير منطقية؛
لكن شنو المنطق غير اليقين التام ابـ "ادْعُونِي أَسْتَجِبْ" ؟

مافي بينهم أي شي؛
مافي بينهم حرف أو كلمة..
مافي بينهم، اصبر، انطر..اتعب، تألم...

فقط "ادْعُونِي أَسْتَجِبْ"

6 comments:

  1. سؤال هل في اجمل...هل في اجمل من هل الحب وهل الجمال الي ينشاف بين السطور..اني بس دا اشوف واشعر بكل حرف من روعته...ساره انتي جمال و حب

    زهرة (من كندا)

    ReplyDelete
  2. ومافيه أجمل من أنه يبتدي يومي بقراءة هالكلام الي مليان ايمان وثقه بالله ��

    ReplyDelete
  3. كلماتج ����������

    ReplyDelete
  4. البقاء في كلمة الله حتى تستطيع أن ترى ذلك بوضوح في الداخل الذي لا تحتاج لرؤيته على الخارج. - غلوريا كوبلاند. الله أمين. وقد سمع معظمنا هذا البيان، ولكن هل سبق لنا أن اعتبرنا حقا ما يتطلبه الإيمان؟

    ReplyDelete